منوعات آسيوية

أعداد المصابين بفيروس كورونا تضاعف بشكل كبير في كوريا الجنوبية لتصبح ثاني دولة بأكبر عدد حالات إصابات مؤكدة بعد الصين

بعد أخبار تفشي فيروس كورونا بسبب الطائفة الدينية “شينشونجي” أعلنت كوريا الجنوبية اليوم تأكيد 229 إصابة جديدة ما رفع الإجمالي إلى 433 حالة. وقال نائب وزير الصحة، كيم غانغ ليب، أن انتشار المرض دخل “مرحلة جديدة خطيرة”.

أعلن مسؤولون في قطاع الصحة يوم السبت عن 142 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، ثم أعلنوا بعد ذلك بعدة ساعات تسجيل 87 إصابة إضافية.

وذكرت السلطات أن العديد من الحالات الجديدة مرتبطة بمستشفى واحد وجماعة دينية معينة وهي الطائفة الدينية “شينشونجي”، بالقرب من مدينة دايغو جنوب شرقي البلاد.

وتوفي اثنان من المرضى في كوريا الجنوبية حتى الآن، وهناك مخاوف من ارتفاع العدد.

وأصبحت كوريا الجنوبية الآن بؤرة لأكبر عدد من حالات الإصابات المؤكدة خارج الصين، التي سجلت فيها 76288 حالة منها 2345 حالة وفاة، وكذلك بعد السفينة السياحية “دايموند برنسيس” قبالة ساحل اليابان، والتي شهدت أكثر من 600 حالة إصابة.

وقالت السلطات الصحية أنها وضعت أعضاء طائفة “شينشونجي”، البالغ عددهم أكثر من 9 آلاف شخص، في الحجر الصحي الذاتي، وإن أكثر من 500 منهم يخضعون لاختبارات فيروس كورونا.

وأعلنت الطائفة، أنها أغلقت الآن فرعها في دايغو، وأن الصلوات والطقوس في المناطق الأخرى ستُعقد عبر الإنترنت، أو بشكل فردي في المنزل.

المصدر: BBC

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق