برنامج “على الحدود” اعتذروا عن إهانتهم للمسلمين بعد استخدامهم لصورة كرتونية للنبي محمد وصورة لعلم إسرائيل فوق المسجد الأقصى

7٬602

اعتذر برنامج على الحدود (Those Who Cross the Line) على قناة MBC عن استخدامهم لصور غير لائقة.

شعر المسلمون بالإهانة بعد أن تم استخدام صورة كرتونية تمثل النبي محمد صلى الله عليه وسلم. *الصورة على اليمين. تم تغطيتها بوجه إيموجي*.

وصورة تُظهر أيضا علم إسرائيل فوق المسجد الأقصى.

وقد أصدر فريق الإنتاج يوم ١١ يونيو، اعتذار رسمي قالوا فيه:

“تحية طيبة وبعد،

نحن طاقم البرنامج التلفزيوني الذي تبثه إذاعة MBC تحت عنوان (على الحدود).

في الحلقة الماضية التي تم بثها يوم الجمعة ٨ من يونيو، استخدمنا فيها بعض الصور من أجل زيادة فهم المشاهدين حول الديانات، ولكن اتّضح بأن بعض الصور المستخدمة في الحلقة الماضية كانت خاطئة وغير صحيحة إطلاقا.

وبعد تقديم الحلقة، تلقينا الكثير من الملاحظات من قِبل المشاهدين التي تشير إلى الصورة الكرتونية حول النبي محمد عليه الصلاة والسلام ووضع علم بلد معين على مسجد قبة الصخرة، مما أثار حفيظة وغضب المشاهدين المسلمين وغير المسلمين على حد سواء. لذلك، يعتذر طاقم البرنامج للمشاهدين على ذلك المحتوى الخاطئ، ونرجو منكم قبول اعتذارنا.

تم تخطيط هذا البرنامج (على الحدود) في إطار رغبة طاقم البرنامج في إتاحة الفرصة للمشاهدين النظر إلى البلدين المجاورين من ناحيتي التاريخ والثقافة بنظرة عادلة. على أساس ذلك، بعد بث الحلقة الأولى بعنوان (الولايات المتحدة الأمريكية – المكسيك) والحلقة الثانية (فرنسا – ألمانيا)، نحاول في هذه الحقة الثالثة الوصول إلى هذين البلدين المجاورين بدون أي تميز بقدر الإمكان من ناحيتي التاريخ والثقافة.

وبالإستفادة من ملاحظاتكم ونصائحكم، سوف نواصل بذل المزيد من الجهود من أجل نقل المعلومات الصحيحة بعد التأكد من صحتها مسبقا قبل بث الحلقة، حتى يستطيع المشاهدون من البلدان ذات الثقافات المتنوعة الإستفادة منها على نحو جيد.

شكرا جزيلا.”

تغريدة اعتذارهم:

المصدر: allkpop

التعليقات

لا تفوت أي مقالة

أضف بريدك الإلكتروني أدناه ليصلك جديد موقعنا أولا بأول

شكرا لك!