متجر رديمة للمكياج ومستحضرات التجميل
أخبار عامة

بام بام أظهر دعمه لـ ليسا + تحدث عن العنصرية التي يواجهها آيدولز الكيبوب التايلانديين

أظهر بام بام (BamBam) عضو فرقة GOT7 دعمه لـ ليسا (Lisa) عضوة فرقة بلاك بينك (Black Pink).

شارك المعجبون مؤخرا في هاشتاق #RespectLisa على تويتر بعد أن تلقت ليسا تعليقات عنصرية على مظهرها في حفل جوائز القرص الذهبي الـ ٣٣.

وفي مقابلة أخيرة مع وسائل الإعلام التايلاندية، سؤل بام بام ما إذا كان مدركا لهذه القضية، فأجاب بقوله: “نعم، أنا في الحقيقة صديق لـ ليسا نونا لذا أنا قد تواصلت معها بالفعل وقدمت لها الدعم”.

وأضاف: “إنها ليست بالمسألة الكبيرة في الحقيقة لأن التعليقات السلبية أتت من عدد قليل جدا من الناس. كعشر أشخاص فقط، لذا الأمر لن يؤثر على ليسا نونا خاصة وأنها تملك عدد أكبر من الناس الذين يحبوها ويدعموها”.

كشف بام بام أيضا بأن ليسا ليست الوحيدة التي ترهقها مسألة العنصرية. حين سؤل ما إذا كان قد واجه أي هجوم عنصري أجاب بام بام بقوله: “إنه أمر شائع للآيدولز التايلانديين، أنا فقط أتجاهلها” وضّح بام بام بأنه كان كثيرا ما يتلقى تعليقات عنصرية حين كان مبتدئا لكنه حاول البقاء إيجابيا.

بإمكانكم مشاهدة المقابلة من خلال المقطع أدناه!

المصدر: allkpop

الوسوم

9 تعليقات

  1. شفتو زي ما قلت السالفه مو مره كبيره و الاشخاص اللي هاجموا قليلين لا تكبرون السالفه

  2. العنصرية في كل مكانن شيء ما تقدرر تغيره
    بس اتعلم كيف تتجاهل وتمسكك مشاعرك نقطه.

    1. لا مو في كل مكان عمرك شوفتي شخص امريكي ولا اوروبي ابيض اتعنصر عليه احد طبعا لا لانه الكواريا يعبدونهم ويشوفونهم اعلى منهم بس اذا ماكان امريكي ولا اوروبي ومن دولة ثانية غيرهم ييعتبروهم اقل منزلة ويشوفون نفسهم هما اعلى منهم فاهمه كيف يعني بمنطقهم احسن ناس هما الامريكان والاوربين بعدين نفسهم وغيروهم يستنقصون منهم ويشوفون نفسهم انهم زي الامريكان بالنسبة لهم

  3. الله يقلع الكواريا لاوجوه ولااخلاق مدري شايفين نفسهم ع ايش وهما من اقبح ما خلق ربي يعني لان كل العالم محترمين وماتكلموا عن اشكالهم المعفنه صدقوا نفسهم انهم مو قبيحين انا شايفة التايلنديات اجمل منهم بكثير ع الاقل عيونهم كبيرة مو شخطة

  4. هذا الايدول عبارة عن كتلة لطافة تتحرك رايت بعضا من فيديوهات و هو يتحدث مع معجبيه من تايلند كيييوت حتى ان قال انه يتدرب بجد ليمتلك جسد كسيهون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق