حفلات وعروضرأي مستخدمي الإنترنت

رأي مستخدمي الإنترنت في عدم ترشح بانقتان لأي فئة في حفل جوائز الغرامي ٢٠٢٠

عنوان المقالة: هل الغرامي حائط طويل جدا لا يمكن تخطيه… بانقتان لم يحصلوا على أي ترشيح.
المصدر: Nate

  1. [+795, -66] أعتقد أن مجرد ذكرهم من قِبل الحفل كان مذهلا جدا، أنا أدعمهم!!!
  2. [+742, -82] في نهاية المقالة، ذُكر أن الغرامي يحكمون أكثر على القدرات الفنية والموسيقية بدلا من الشعبية. يجب عليكم الإعتراف أن معاييرهم تختلف عن معايير حفلات الجوائز الكورية.
  3. [+583, -67] هناك دائما سنة أخرى… أعتقد أن حقيقة أنهم ذُكروا مذهلة بالفعل
  4. [+52, -17] حقيقة أن بانقتان ما زالوا في الأخبار لعدم ترشحهم للغرامي تثبت أنهم مذهلين بالفعل. مفاجئ جدا أننا وصلنا إلى مرحلة حيث الحلم بشيء كهذا ممكن.
  5. [+51, -9] هذا يذكرني بمقابلة بونغ جون هو. حين سأله الصحفي لماذا الأفلام الكورية لم تترشح حتى الآن للأوسكار على الرغم من تأثيرها الكبير طوال العشرين سنة الماضية، فقال، “الأمر غريب لكنه ليس بقضية كبيرة. جوائز الأوسكار ليس بمهرجان أفلام عالمي، صحيح؟ إنه مهرجان محلي”.
  6. [+47, -11] تصرف متوقع من الغرامي إذا أخذنا في عين الاعتبار أنه نفس الحفل الذي تجاهل بيونسيه في سنوات ذروتها.
  7. [+37, -25] ربما لأن الغرامي ليس بحفل يمكن الفوز فيه بقوة المعجبين فقط
  8. [+31, -16] ليست بقضية كبيرة، مذهل بما فيه الكفاية أن يتم ذكرهم على أي حال
  9. [+24, -9] لكن بانقتان يملكون الألبوم رقم واحد مبيعا في العالم. وكل الذين كانوا أدنى منهم في المرتبة الثانية والثالثة والرابعة تمكنوا من الحصول على ترشيح باستثناء بانقتان.
    – الأمر لا يقتصر على مبيعات الألبومات. هذا نفس الحفل الذي انتزع جائزة الفنان الجديد من جاستن بيبر لإعطائه لفنان نكرة.
  10. [+22, -1] لا أعتقد أن أفضل التعليقات يعرفون ما الذي يتحدثون عنه. اذهبوا وابحثوا عن سبب مقاطعة العديد من الفنانين السود لحفل الغرامي. حتى وسائل الإعلام الغربية يقولون أن عدم ترشح بانقتان هو نفس التمييز الذي يواجهه ذوي البشرة السوداء وانتقدوا الغرامي بسبب ترشيحاتهم المتركزة على الألبومات الإنجليزية لذوي البشرة البيضاء فقط.

المصدر: netizenbuzz

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق