قضايا و شائعات

ديسباتش كشفوا عن محادثات تُظهر كيف بدأت علاقة توب وهان سيو هي وما الإجراء الذي اتبعته الوكالة لإخفاء قضية مخدرات توب

كشفت صحيفة ديسباتش (Dispatch) عن تفاصيل جديدة بخصوص الإجراءات التي اتبعتها وكالة YG الترفيهية لإخفاء قضايا المخدرات.

اقترحت وكالة YG الترفيهية شهر نوفمبر 2016 أن تغادر هان سيو هي (Han Seo Hee) إلى أمريكا. ولقد اتفقت هان سيو هي على ذلك لكن حين لم تغادر على الفور، بدأت وكالة YG باستعجالها.

المحادثة التالية عبارة عن جزء من جلسة تحقيق الشرطة الثاني مع هان سيو هي:

  • الشرطة: لماذا ذهبتي إلى أمريكا يوم 9 ديسمبر 2016؟
  • هان سيو هي: رئيس وكالتي قال لي، “وكالة وايجي تريدكِ أن تذهبي إلى الخارج. ما رأيك؟” وحين أخّرت رحلتي بسبب مسائل شخصية، قامت وكالة YG باستعجال شركتي قائلين لهم، “ما الذي تفعلوه بعدم إرسالكم هان سيو هي إلى الخارج حتى الآن”، لذا أنا غادرت يوم ٩ ديسمبر.

لكن لماذا أرادت وكالة YG إبقاء هان سيو هي في الخارج؟ لنعد إلى تاريخ 8 أكتوبر 2016، نقطة البداية لهذه القضية بأكملها. تلقّت هان سيو هي في ذلك اليوم رسالة من رقم غريب لم تتعرف عليه.

  • توب: مرحبااا
  • هان سيو هي: من هذا؟
  • توب: أنا طلبت من ***** أن يعطيني رقمك

ومن ثم اتصلت هان سيو هي بالرقم فسألته من هو. فأجاب قائلا: “تشوي سونغهيون” اسم توب الحقيقي، وحين سألته كيف حصل على رقمها، أجاب قائلا: “لقد رأيتكِ بالأمس في الجي كافيه بمنطقة تشونغدام-دونغ. لقد أردت لقاءك لذا طلبت رقمك”.

ومن ثم أرسل توب رسالة أخرى إلى هان سيو هي الساعة 9:21 مساءًا من نفس اليوم وهكذا بدأت علاقتهما.

  • توب: هل تعتقدين بأنكِ ستنتهين من عملك بحلول الساعة العاشرة؟ ^^

في ذلك الوقت، توب كان يحضّر لعودة بيغ بانغ. هو كان يعمل على ألبومهم حتى وقت متأخر من الليل. وفي يوم 10 أكتوبر حين كان على وشك أن ينهي عمله، أرسل إلى هان سيو هي هذه الرسالة:

  • توب: هل ما زلتِ ضائعة؟
  • هان سيو هي: كلا أوبّآ. صديقتي تستمر بالاتصال بي. انتظر.
  • توب: حسنا. أنا أشعر بالملل ㅠㅠ

ولقد قام أيضا بإرسال رسالة أخرى يوم 12 أكتوبر الساعة 4:42 صباحا.

  • توب: لدي أعمال كثيرة لأنجزها ㅠㅠ هل أنتِ نائمة؟

وأرسل لها رسالة أخرى يوم 14 أكتوبر الساعة 5:56 صباحا.

  • توب: أعتقد بأنه يجب علينا المغادرة بعد ربع ساعة.

واستمر الثنائي بلقاء بعضهما البعض وحتى أنهما دخنا الحشيش معا. ومن ثم وصلت الأخبار أخيرا إلى وكالة وايجي.

فرقة بيغ بانغ كانت تحضّر للعودة في ذلك الوقت. ومن منظور وكالة وايجي، هان سيو هي كانت “خطرا” ومن أجل تجنب هذا الخطر، هم اختاروا إرسالها إلى الخارج.

تحدثت صحيفة ديسباتش مع شخص كان ينتمي إلى وكالة هان سيو هي في ذلك الوقت، والذي أكّد أن وكالة وايجي تواصلت معهم لإبقاء هان سيو هي في الخارج فترة ترويج فرقة بيغ بانغ، حيث قال ذلك الشخص:

“أتى شخص كان يعمل في وكالة YG لزيارة وكالتنا وقال لنا (وايجي تريد إبقاء هان سيو هي في الخارج خلال فترة ترويجات بيغ بانغ). فقامت الشركة بحجز رحلة طيران إلى أمريكا حتى تنتهي فترة ترويجات بيغ بانغ لألبومهم”

ولقد أدلت هان سيو هي أيضا بتصريح مشابه خلال جلسة استجوابها الثانية وهذا ما حدث فيها:

  • الشرطة: أنتِ كنتِ في أمريكا لمدة 3 أشهر تقريبا. لماذا بقيتي هناك لفترة طويلة؟
  • هان سيو هي: لقد كنت أنوي المغادرة يوم 9 ديسمبر 2016، والبقاء لمدة شهر تقريبا ومن ثم العودة في بداية شهر يناير 2017. توب كان مقرر له أن يبدأ تجنيده يوم 9 فبراير 2017، وحين طلب مني رئيس وكالتي أن أرتاح لشهر آخر أو شهرين قبل العودة استنتجت بأنهم كانوا يخططون لإعادتي بعد أن يبدأ تجنيد توب الإلزامي.

غادرت هان سيو هي إلى لوس أنجلوس يوم 9 ديسمبر 2016.

وفي يوم 13 ديسمبر 2016 أصدرت فرقة بيغ بانغ ألبومها الجديد Made.

وكالة وايجي كانت تعرف مسبقا بتعاطي توب للحشيش وذلك كان خطر حقيقي على عودة بيغ بانغ بما أن الفرقة قد عانت بالفعل من فضيحة متعلقة بالحشيش في الماضي مع العضو جي دراغون، لذلك كانت وكالة وايجي في عجلة من أمرها لإخفاء كل ما يتعلق بهذه القضية.

المصدر: koreaboo

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق