رأي مستخدمي الإنترنتقضايا و شائعات

رأي مستخدمي الإنترنت في دفاع الضحية الأنثى عن ملهى الشمس الحارقة

عنوان المقالة: ضحية التخرش الجنسي في ملهى الشمس الحارقة تحدثت، “السيد كيم يخدع الأمة بأكملها”.
المصدر: Naver

  1. [+11,125, -1,324] يبدو أن الملهى قد اشترى هذه المرأة… لو أن السيد كيم قد بدأ كل هذا فعلا بمفرده، لكان سيكون مجنونا ليكشف عن هويته للعامة ويجرّ القضية إلى هذا الحد. هناك منشور على حسابه في الإنستقرام كتب فيه تماما ما حدث بعد تعرّضه للاعتداء مباشرة وبتفاصيل دقيقة وحتى أن هناك لقطة كاميرا مراقبة تؤكد قصته. هناك مقالة أخرى تتحدث عن شخصية مهمة جدا كانت موجودة في الملهى الليلي والذي يبدو وكأنه يتحكم بالإعلام حاليا ليوجه القصة إلى اتجاه مختلف.
  2. [+6,941, -241] لم تكن لدي أي فكرة بأن مدراء الملاهي الليلية بأنفسهم سيأتون إليك ويجروك إلى الخارج لو أنك لمست الفتيات في الملاهي هههههههههههههههه
  3. [+6,275, -204] لقد رأيت لقطة كاميرا المراقبة التي نشرها الملهى وهناك العديد من النقاط المثيرة للشبهة… زي الضحية الأنثى كان يتغير كل مرة وألم يقل الملهى بأن كاميرا المراقبة كانت مكسورة في المقام الأول؟ وعلى الرغم من هذا هم يملكون كل تلك اللقطات التي تظهرهم بمظهر إيجابي؟ هم بحاجة إلى إعادة إصدار هذه اللقطات مع إظهارهم للوقت والتاريخ عليها كلها.
  4. [+3,878, -183] صحيفة OSEN أعادت الكرة مجددا. قصة السيد كيم مسؤولية الشرطة لتحقق فيها وتكشف عن تفاصيلها. العامة لا يتصرفون بهذا الشكل لأنهم يصدقون كيم بل لأنهم كانوا ينتظرون سينغري ليصدر بيانه بخصوص ما حدث فعلا داخل الملهى.
  5. [+2,293, -93] كل ما كتبه صحفيو OSEN عن هذه القضية هي هذه المقالة
  6. [+1,109, -16] حسنا، لنقل أن كيم تحرّش جنسيا بالمرأة، إذًا يمكن أن يعاقب على هذه الفعلة، لكن ما زلنا نملك قضية رشوة الشرطة والمخدرات ليتم التحقيق فيها
  7. [+1,011, -50] لقد تم دفع المال للمرأة
  8. [+905, -14] أنا لم أكن أعرف أن مدراء الملاهي الليلية يخرجون بأنفسهم ويضربوك شخصيا إن اكتشفوا أنك لمست امرأة ^^ لو أن هذه هي الحقيقة، إذًا لا بد وأن الشمس الحارقة هو أكثر ملهى ليلي أمانا ^_^ هههههههههههههههههه توقفوا عن محاولة استفزاز العامة بالأكاذيب هههههههههه لا يوجد أي منطق فيما تقولوه ههههههههههههههههه *تنهد*
  9. [+874, -19] هههههههههههههههههه هم فقط لا يفهمون الأمر ههههههههههههههه العامة لا يهتمون أبدا بما إذا كان السيد كيم قد تحرّش بالمرأة أم لا. الإشكالية عند العامة هي حقيقة أنه لو تحرش جنسيا بها، كان بإمكان الشرطة فقط القبض عليه من أجل التحقيق لكن مدير الملهى بنفسه أتى واعتدى عليه وكأنه كيس ملاكمة وأيضا الطريقة التي تعامل فيها الشرطة مع القضية. الناس لا يصدقون ما يقوله كيم، نحن نرفض تصديق ما تقوله الشرطة والملهى الليلي.
  10. [+857, -16] لا بد وأنها تعتقد أن دولتنا عبارة عن مجموعة من حمقى

عنوان المقالة: ضحية التحرش الجنسي في ملهى الشمس الحارقة قدمت توضيح معاكس تماما، “السيد كيم يخدع الأمة”.
المصدر: Naver

  1. [+4,320, -582] كم دفعوا لها حتى تقدم هذه الشهادة الكاذبة…
  2. [+3,576, -144] الملهى يحاول قطع كل ذيل قادرون على قطعه… إنهم عازمون فعلا على دفن هذه الفضيحة بأكملها وجعلها مجرد فضيحة تحرش جنسي بسيطة، أليس كذلك؟ هم لم يذكروا أبدا قضية المخدرات ورشوة الشرطة.
  3. [+1,738, -87] كيف يكون سينغري مختلفا عن لي هي جين؟ هو كان يظهر على كل برنامج تلفزيوني ويتحدث فيه عن كيفية إدارته لأعماله الخاصة وكأنه رئيس تنفيذي مهم لكن الآن بما أن هناك مشكلة حقيقية، هو يزعم بأنه كان مجرد اسم على اللوح.
  4. [+1,437, -45] واو، Naver لم ينشروا أي من المقالات الأخرى، باستثناء هذه
  5. [+472, -6] كل ما يجب عليهم إصداره هي لقطات كاميرات المراقبة وعلى الرغم من هذا كل ما يفعلوه هو إصدار بيانات رسمية من قِبل الشرطة، ويانغ هيون سوك، وشقيقة سينغري الصغرى، ووالده… حتى أن شقيقته الصغرى نشرت فيديو معدّل. انشروا الفيديو كاملا واتركنا نحكم على الأمر بأنفسنا… ما يريده العامة هو توضيح بخصوص عقاقير التخدير التي تساعد على الاغتصاب ورشوة الشرطة. لا تشتتوا العامة عن القضية بشهادة هذه المرأة
  6. [+446, -4] أن يقوم مدير الملهى نفسه بالظهور شخصيا وسحب رجل إلى الخارج والاعتداء عليه فقط لأنه لمس امرأة… لكان سيجعل هذا ملهى الشمس الحارقة أكثر الملاهي أمانا في العالم هههههه
  7. [+418, -12] واو… واضح بأنه قد دُفع لها لتقدم هذه الشهادة الكاذبة. القضية بأكملها تبدو وكأنها خارجة من فيلم
  8. [+361, -2] الفيديو الذي كان ينشره جانب سينغري لا يملك أي دليل واحد فيه. لو أن ما تقوله المرأة صحيح، فإذًا يجب أن يُسجن السيد كيم. وإن لم يكن كذلك، يجب علينا حمايته.
  9. [+378, -32] لماذا أواجه صعوبة شديدة في تصديقها؟

المصدر: netizenbuzz

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق