أخبار عامةرأي مستخدمي الإنترنت

تعليقات الكوريين على محاولة انتحار قو هارا ليلة أمس

عنوان المقالة: [حصري] قو هارا حاولت الإنتحار في تشونغدامدونغ… حياتها ليست في خطر الآن.
المصدر: Nate

  1. [+909, -85] ذلك الفتى جونغ بوم يبلي حسنا بعد افتتاحه لمتجره وما إلى ذلك، لماذا قو هارا من يجب عليها أن تعاني؟
  2. [+685, -64] فقط اتركوها وشأنها، رجاءًا، دعوها تعيش
  3. [+605, -50] عيشي حياتك. عيشي بالطريقة التي تريدين عيشها، لا تقلقي بشأن المستقبل. أتمنى لها السعادة
  4. [+96, -17] قو هارا هي التي تعرّضت للإبتزاز بالفيديو لكنها تلقت كراهية أكثر بكثير من ذلك الأحمق. الفتى لم يملك أي مشكلة في افتتاح صالونه والترويج له على الإنستقرام في الوقت الذي تعاني هي فيه من كل الكراهية. من الذي لن يفكر بالإنتحار في مثل هذا الوضع؟ هكذا يصبح الحقيرون أمثال جونغ جون يونغ وقحون أكثر. نحن لن نتمكن أبدا من تقليل عدد مجرمي الجنس على هذا المعدل
  5. [+82, -20] الرجل افتتح صالونه الخاص في حين أن الضحية غرقت في الاكتئاب من جروح قلبها… من الظلم أن الرجل يتمكن من العيش بسعادة في الوقت الذي تعاني فيه الضحية…
  6. [+67, -23] توقفوا عن كتابة التعليقات الكارهة
  7. [+48, -18] قوموا بمقاضاة كاتبي التعليقات الكارهة
  8. [+40, -20] هل هناك أشخاص يتركون بجدية تعليقات كارهة في مثل هذا الخبر المؤسف؟ رجاءًا اختفوا من على وجه الأرض
  9. [+34, -72] هي حقا أكبر مثال على عهر الاهتمام…
  10. [+30, -48] هي عاهرة اهتمام فعلا بالطريقة التي كتبت فيها “وداعا” على الإنستقرام… الناس الانتحاريون الحقيقيون يفعلوها بصمت، هم لا يحدثون كل هذه الضجة. هل تعتقد بأنها شخصية في فيلم؟ يجب عليها التفكير في الناس الذين يعانون من الأمراض النفسية. الموت ليس بمزحة، وليس خيارا.

المصدر: Naver

  1. [+2,526, -82] هي كانت تتصرف بإشراق من الخارج لكن لا بد وأنها كانت تعاني من الداخل. كوني قوية
  2. [+2,264, -111] لماذا يلوم الناس حبيبها السابق؟ يا مستخدمو الإنترنت، أنتم من وجهتم لها الكراهية الشديدة هههههههههه أنتم وحبيبها السابق متشابهين. ولا واحد منكم اهتم بالضحية حقا في هذا الموقف هههههههه أنتم كنتم تهتمون بكراهيتها ههههههه
  3. [+1,302, -106] حبيبها السابق يعيش حياته في الوقت الذي تعاني فيه الضحية من الألم… آمل أن تتخطى هذا
  4. [+1,243, -192] ذلك الحقير لم يذهب إلى السجن أبدا وهو يتسكع في الخارج ويفتتح صالونه الخاص في حين أنها على الأرجح ستعاني لبقية حياتها. يا لها من حياة سهلة إن عشتها كرجل في هذه الدولة
  5. [+155, -6] كلكم ملامون هنا، الناس الذين تركوا تعليقات كارهة عن عملية تدلي جفونها، والذين بحثوا عن الفيديو الخاص بها على الإنترنت…

المصدر: netizenbuzz

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق