البرامج التلفزيونيةقضايا و شائعات

ديسباتش انتقدوا تعليقات يانغ هيون سوك اللئيمة على برنامج “ميكس ناين” واصفين أسلوبه بالكابوس

واجه يانغ هيون سوك (Yang Hyun Suk) مؤخرا ردات فعل سلبية تجاه انتقاداته القاسية على برنامجه ميكس ناين (Mix Nine).

نشرت صحيفة ديسباتش (Dispatch) موضوعا شككوا فيه صدق نوايا يانغ هيون سوك في محاولته مساعدة هؤلاء الآيدولز حيث قالوا:

“نواياه غير واضحة أبدا، حيث لا يمكننا أن نعرف ما إذا كان يحاول تعليمهم شيء ما أو فقط يحاول استعراض قوته… إن كانت ناوياه هي استعراض قوته، فإن أساليبه أقرب للكابوس من الحلم”.

يانغ هيون سوك أثار جدلا واسعا حين انتقد كيم سوري (Kim So Ri) لكونها “كبيرة جدا” وهذا هو التعليق الذي قاله لها:

“أنتِ في الـ ٢٨ من عمرك. أنت قد تكونين كبيرة على هذا… أنتِ في عمر التقاعد بالنسبة للآيدول، أليس كذلك؟ ما الذي كنتِ تفعليه حتى الآن؟ فرقتك فشلت أليس كذلك؟ أنا فقط صريح معك”.

ديسباتش انتقدوا يانغ هيون سوك لشنه هجوم شخصي على كيم سوري بدلا من تقديم انتقاد بناء لآدائها.

الرابر جيري كاي (Jerry.k) كان واحد من أوائل الذين أشاروا إلى مدى إشكالية الأسلوب الذي يتبعه يانغ هيون سوك على برنامج “ميكس ناين” وهذا ما قاله:

“تعليق يانغ هيون سوك بقوله أن ٢٨ سنة عمر كبير جدا على أن يكون الشخص آيدول يظهر لنا كيف أن هذه الصناعة بيدوفيلية بطبيعتها.”

أشارت صحيفة ديسباتش إلى أن تعليق يانغ هيون سوك مثير للسخرية بما أنه هو بنفسه كان في مثل هذا الموقف حين بدأتا بارك بوم ودارا انطلاقتيهما مع فرقة 2NE1 بعمر الـ ٢٦ سنة

وأضافت صحيفة ديسباتش:

“قال ممثل لوكالة ترفيهية صغيرة والذي تحدث معنا بخصوص هذا الموضوع أنه لا يجب أن يُعتبر الشخص مخطئا فقط لأنه مختلف عن وكالة YG. الكيبوب كبر لأنه اعتنق التنوع. لكن يانغ هيون سوك سيقوم بمهاجمة أي شخص ويقول بأنه مخطيء لو أنه تجاوز حدود معاييره”.

وكرد على ادّعاء يانغ هيون سوك بأن انتقاداته قائمة على الجدارة فقط وأنه لا يأخذ في عين الاعتبار قصص المتدربين الشخصية أشارت صحيفة ديسباتش إلى الأعذار الشخصية التي قدمها كل من جي دراغون و توب كرد على فضائح وكالة YG الترفيهية.

وفي النهاية اختتمت صحيفة ديسباتش المقالة بقولهم أنه من الصعب أن ندرك ما إذا كان يانغ هيون سوك عادل في البرنامج أم لا بما أن “ميكس ناين” في النهاية برنامج تجارب آداء يعتمد على التعليقات القاسية.

المصدر: koreaboo

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

لا تفوت أي مقالة

أضف بريدك الإلكتروني أدناه ليصلك جديد موقعنا أولا بأول

شكرا لك!